وكالة تكشف فحوى أول قرار لوزير الحرس الوطني السعودي الجديد(صور)
2019/01/07
أعلنت وزارة الحرس الوطني السعودية إرسالها اليوم الاثنين تعزيزات إضافية لرفد قواتها المرابطة في الحد الجنوبي الفاصل بين أراضيها واليمن.
وحسب وكالة سبوتنيك الروسية فقد كتبت الوزارة في "تويتر": "تنطلق طلائع إضافية من قوات وزارة الحرس الوطني من معسكرات لواء الملك عبد العزيز الآلي بمحافظة الأحساء للمشاركة في الدفاع عن حدود بلادنا الغالية في الحد الجنوبي".
يأتي ذلك بعد أيام من قرار ملكي بتعيين الأمير عبدالله بن بندر، وزيرا للحرس الوطني السعودي، الذي ألقى الضوء على التوجهات الكبيرة للقيادة السعودية فيما يتعلق بقطاعه، وذلك في لقاء جمعه مع عدد من منسوبي الوزارة من المدنيين والعسكريين.
وقال الأمير في كلمة نقلتها وزارة الحرس الوطني على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي، تويتر: "لا أحب أن أطيل في الكلام، دائما نحن نحب العمل، لكن توجه القيادة وطموحها كبير جدا وتريد أن ترتقي بهذا القطاع الحساس والمهم وهو من ركائز الدولة".
وتابع قائلا: "المكتب مفتوح للجميع إن كان هناك اقتراح وإن كان هناك رأي فنحن على الرحب والسعة، المكتب مكتبكم والوزارة هي لخدمة الجميع والهدف الأسمى هو الرقي بهذا المكان التاريخي المهم".  
ويذكر أن الأمير عبدالله بن بندر من مواليد 7 أغسطس 1986، وأنهى تعليمه للمرحلة الابتدائية والمتوسطة والثانوية من مدارس الرياض وكان الثاني على المملكة، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء السعودية الرسمية، والتحق بجامعة الملك سعود وتخرج فيها وحصل على درجة البكالوريوس في العلوم الإدارية تخصص إدارة أعمال، وكان يزاول أعمالاً تجارية أثناء دراسته الجامعية.

تم طباعة هذا الخبر من موقع مراقبون برس http://www.moragboonpress.net - رابط الخبر: http://moragboonpress.net/news27508.html