الرئيس الأميركي يعلن مصير المخطط الرئيسي للهجوم على المدمرة"كول"باليمن
2019/01/06
أعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، مقتل المخطط الرئيسي للهجوم على المدمرة الأميركية "يو إس إس كول" في اليمن.بعد يومين على اعلان الجيش الأميركي، عن تصفية القيادي المتطرف في تنظيم قاعدة اليمن عبر غارة جوية. 
كتب ترمب في تغريدة غامضة ومفاجئةعلى "تويتر" الأحد: "جيشنا العظيم حقق العدالة لأبطالنا الذين فقدوا وجرحوا في الهجوم الجبان على المدمرة كول. قتلنا للتو قائد الهجوم، جمال البدوي. عملنا ضد القاعدة سيتواصل. لن نتوقف أبدا عن قتال الإرهاب الإسلامي المتطرف".
وقالت القيادة المركزية الأميركية في بيان إن الضربة نفذت في الأول من يناير/كانون الثاني في مأرب اليمنية.
وفي 12 أكتوبر/ تشرين الأول 2000، فجّر رجلان على متن زورق صغير شحنات ناسفة بجوار المدمرة الأميركية المجهزة بصواريخ موجهة، وذلك لدى إعادة تزودها بالوقود في ميناء عدن، مما أدى إلى مقتل 17 بحارا وإصابة أكثر من 30.
ووجهت هيئة محلفين اتحادية الاتهام إلى جمال البدوي في 2003 لدوره في الهجوم. وفر البدوي من السجن في اليمن مرتين عامي 2003 و2006.
تم طباعة هذا الخبر من موقع مراقبون برس http://www.moragboonpress.net - رابط الخبر: http://moragboonpress.net/news27489.html