مجلس التعاون الخليجي والاتحاد الأوروبي يؤكدان على 3 مرجعيات لتسوية نزاع اليمن
الاربعاء 6 اكتوبر 2021 الساعة 22:00

مراقبون برس-متابعات
أعرب الاتحاد الأوروبي ومجلس التعاون لدول الخليج العربية عن دعمهما للمساعي الرامية إلى تسوية النزاع في اليمن وأكدا على ثلاث مرجعيات لإنهاء الحرب في هذا البلد.
وأكد مجلس التعاون الخليجي في بيان نشره على موقعه الإلكتروني أن أمينه العام، نايف فلاح مبارك الحجرف، ومفوض الاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، جوزيب بوريل، خلال محادثات جرت بينهما في العاصمة السعودية الرياض اليوم الأحد، أكدا على "أهمية دعم الجهود الدولية لإنهاء الحرب في اليمن عبر المسار السياسي وفقا للمرجعيات الثلاث"، وهي المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني اليمني، وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2216. 
وأشار البيان إلى أن الجانبين خلال الاجتماع استعرضا آخر التطورات والمستجدات في القضايا الإقليمية والدولية والمواضيع ذات الاهتمام المشترك، مؤكدين على أهمية التنسيق وتبادل الآراء وتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة ومواجهة تحديات الإرهاب والتغير المناخي وتفعيل العمل المشترك في كافة المجالات.
وتطرق الاجتماع خاصة إلى استعراض سير العمل في مجالات التعاون بين مجلس التعاون الخليجي والاتحاد الأوروبي وسبل تعزيزها وتطويرها تحت إطار اتفاقية التعاون المبرمة في عام 1988، بالإضافة إلى العمل على دفع مسارات مفاوضات التجارة الحرة بين الجانبين، وتكثيف التعاون التجاري والاقتصادي بما يخدم المصالح المشتركة. 
بدوره، ذكر بوريل على حسابه في "تويتر" أن هذا الاجتماع  استهدف "جعل التواصل بين الاتحاد الأوروبي ومجلس التعاون الخليجي أكثر استراتيجية، والعمل معا على تعزيز استقرار المنطقة وملفات المناخ والتجارة"، مشددا على أن الشراكة بين الطرفين تدوم على مدى عقود وتستند إلى الثقة المتبادلة والمصالح المشتركة.
وأجرى بوريل اليوم في السعودية محادثات أيضا مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن، هانس غروندبرغ.
 
إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*