اشتداد المواجهات المستمرة بكريتر وسط انفجارات وتبادل قذائف RBG واسلحة مختلفة بين الأمن ومسلحي النوبي
السبت 2 اكتوبر 2021 الساعة 15:07

مراقبون برس-عدن-خاص

اشتدت وتيرة المواجهات المتواصلة بمدينة كريتر عدن، منذ فجر اليوم السبت، بين قوات من الأمن التابعة للمجلس الانتقالي وأخرى محسوبة على التحالف بقيادة امام النوبي،قائد معسكر ٢٠ السابق بالمدينة، وسط سماع دوي انفجارات يعتقد انها لقذائف "آر بي جي" واسلحة مدفعية متوسطة بدأ استخدامها مع انبلاج ضوء الصباح إلى جانب الأسلحة الرشاشة المختلفة. وأكد شهود عيان لمراقبون برس ان المواجهات لا تزال مستمرة بكريتر حتى ساعة كتابة الخبر قرابة السادسة صباحا، وبعد ليلة من الرعب عاشها أهالي كريتر منذ الثالثة فجرا، نتيجة الاشتباكات والانتشار الأمني الواسع في الأحياء وقدوم تعزيرات وأطقم ومدرعات لملاحقة المسلحين التابعين للنوبي المتنقلين في أنحاء المدينة خلال مواجهتهم لقوات الأمن ومحاولتهم التصدي لهم ومنعهم من الوصول إلى مقر منزل ومعسكر النوبي بحي الطويلة. وتتهم مصادر أمنية بعدن النوبي ومسلحيه المجنديين لدى التحالف بمهاجمة شرطة كريتر واختطاف مسؤولين بالقسم، ردا على اعتقال أحد المحسوبين عليه، قبل أن تتوتر الأجواء بالمدينة طيلة اليومين الماضيين وتفشل الواساطات التي حاولت إنهاء المشكلة وتفادي انفجار الوضع عسكريا من جديد بالمدينة التي سبق أن شهدت مواجهات مماثلة العام الماضي وشهدت الايام الماضية تظاهرات غاضبة واعمال فوضى تتمثل بتعطيل حركة السير واحراق الإطارات وإغلاق الشوارع والمحال التجارية، وسط اتهامات أمنية للنوبي بدعم وتبني هذه الاحتجاجات التي يعتبرها الكثير مضاعفة لمعاناة أهالي المدينة المتضورين جوعا في ظل غياب الخدمات والارتفاع الجنوني للأسعار مع تواصل الانهيار الكارثي لقيمة صرف العملة المحلية واستمرار إيقاف الحكومة صرف مرتبات الجهات العسكرية والامنية.

إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*