مصير مرضى وعاملين بعيادة للسرطان بوسط اليمن بعد قصفها بالاسلحة الثقيلة
الأحد 25 اكتوبر 2020 الساعة 23:48

مراقبون برس-rt-وكالات
قالت منظمة أطباء بلا حدود إن عيادة لعلاج مرضى السرطان في مدينة تعز اليمنية، تعرضت للقصف بالأسلحة الثقيلة يوم السبت، مما أدى لإصابة أحد العاملين فيها.
 
وقالت المنظمة إن المرضى نقلوا إلى أماكن أخرى كما تم إبعاد الموظفين غير الضروريين بعد الهجوم على العيادة المجاورة لمستشفى يتلقى الدعم أيضا من المنظمة.
 
وتابعت المنظمة أن قذائف أخرى سقطت بالقرب من مستشفى آخر تدعمه مما أسفر عن إصابة مدنيين اثنين.
 
وأنحت الحكومة اليمنية التي تدعمها السعودية باللائمة في الهجوم على جماعة الحوثي التي تحاربها منذ عام 2014، فيما لم يرد تعليق من الحوثيين.
 
ويسيطر الحوثيون على العاصمة صنعاء وأجزاء واسعة من شمال البلاد منذ عام 2014. وتصاعد القتال في مارس 2015 عندما تدخل التحالف بقيادة السعودية لإعادة حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي إلى صنعاء.
إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*