صحفي جنوبي يتساءل عن أسباب عزوف لملس عن زيارة مصفاة عدن وتوضيح أسباب إيقافها
الجمعة 18 سبتمبر 2020 الساعة 19:18
ماجد الداعري

ماجد الداعري

مراقبون برس - خاص:

تساءل الكاتب والصحفي الجنوبي ماجد الداعري عن أسباب عزوف محافظ عدن الإنتقالي أحمد لملس عن زيارة مصافي_عدن واطلاع الشارع على أسباب إيقاف الشركة عن العمل ومبررات إغلاقها ومن يقف وراء جريمة تعطيلها الممنهج كإحدى أكبر وأقدم المؤسسات السيادية الجنوبية في العاصمة الغارقة بالازمات عدن وفي ظل كل هذه الحاجة الوطنية الماسة لها مع تسارع انهيار العملة واستنزاف استيراد النفط من الخارج للعملة الصعبة بشكل يضاعف من كارثة انهيار قيمة العملة نتيجة الأقدام الكبير على تجريفها وشرائها من السوق على حساب سعر الصرف. وجدد الداعري تساؤله في منشور على صفحته بالفيسبوك قائلا:متى نسمع لسعادة محافظ عدن " يصارحنا عن المستفيد من تعطيل مصفاتنا الجنوبية، وفرض واقع استيرادي قسري مكلف جدا، للمشتقات النفطية بالعملة الصعبة بدلا عن السماح للمصفاة بتكراره وبيعه بالسوق المحلية وتمكين الدولة والسلطات المحلية من الاستفادة المباشرة من عوائده التي تذهب اليوم كقيمة لنفط خام يصدر للخارج وتعود قيمته لحسابات حكومية بالبنك الاهلي يتم العبث بها وتوزيعها بين هوامير شرعية المنفى كمرتبات وهبات ويذهب الفتات منها كالتزامات دولة نحو الطلاب الدارسين بالخارج والدبلوماسيين و٢٠ ٪كحصة لحضرموت و٣٠٪ كحصة لشركة بترومسيلة.

إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*