السلطة المحلية بمحافظة سقطرى تتهم قوات مدعومة من الامارات بمهاجمة ميناء الارخبيل
الاربعاء 19 يونيو 2019 الساعة 11:49

مراقبون برس-سبوتنيك
اتهمت السلطة المحلية في محافظة أرخبيل سقطرى شرق اليمن، يوم الثلاثاء، قوات الحزام الأمني المدعومة من الإمارات بمهاجمة ميناء الأرخبيل.
وقال محافظ سقطرى رمزي محروس، في بيان نشره على صفحته في "فيسبوك"، إن "مجموعة من العناصر التخريبية تطلق على نفسها مسمى الحزام الأمني حاولت مهاجمة ميناء أرخبيل سقطرى واشتبكت مع قوات خفر السواحل المكلفة بتأمين الميناء".
وأضاف: "لاذت العناصر التخريبية بالفرار بعد أن وصلت التعزيزات من الجيش والأمن، وتمت السيطرة على الوضع وتأمين الميناء".
في السياق، أفاد مصدر عسكري يمني لوكالة "سبوتنيك" بأن قوة من الحزام الأمني في سقطرى حاولت الدخول بالقوة إلى الميناء لتفريغ سفينة تحمل آليات ومعدات تابعة لها، إلا أن حاميته منعت دخولهم لتندلع اشتباكات بين الطرفين أسفرت عن سقوط جرحى بينهم قائد قوة الحزام الأمني عصام سعيد عباس الشزابي. 
وتقود السعودية تحالفا عسكريا لدعم قوات الرئيس هادي لاستعادة حكم البلاد منذ 26 آذار/مارس 2015، ضد الحوثيين الذين يسيطرون على العاصمة صنعاء.
وأدى النزاع الدامي في اليمن، حتى اليوم، إلى نزوح مئات الآلاف من السكان من منازلهم ومدنهم وقراهم، وانتشار الأمراض المعدية والمجاعة في بعض المناطق، وإلى تدمير كبير في البنية التحتية للبلاد.
كما أسفر، بحسب إحصائيات هيئات ومنظمات أممية، عن مقتل وإصابة مئات الآلاف من المدنيين، فضلا عن تردي الأوضاع الإنسانية وتفشي الأمراض والأوبئة خاصة الكوليرا، وتراجع حجم الاحتياطيات النقدية.
إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*