اليماني يجدد اتهامه للأمم المتحدة بالتواطؤ مع الحوثيين واستغلالهم للوضع الانساني
الأحد 10 فبراير 2019 الساعة 05:54

مراقبون برس - وكالات
جدد خالد اليماني وزير الخارجية اليمني، أمس السبت، اتهامه للأمم المتحدة بالتواطؤ مع جماعة الحوثيين التي قال أنها تستغل الوضع الإنساني في اليمن لتحقيق مكاسب سياسية. 
وأشار اليماني، في تغريدة على حسابه في "تويتر"، إلى أن "البيان الأخير الصادر عن مارك لوكوك منسق الشؤون الإنسانية والإغاثة في حالات الطوارئ هو دليل آخر على استغلال الحوثيين الوضع الإنساني لتحقيق مكاسب سياسية".
وطالب وزير الخارجية اليمني المجتمع الدولي بممارسة أقصى مستويات الضغط على الحوثيين للسماح بوصول المساعدات الإنسانية، وإنهاء حصارهم على اليمنيين بما في ذلك في تعز، والالتزام بواجبات السلام.
وشدد على ضرورة أن يشمل ذلك رفع وطأة الحصار الإنساني على محافظة تعز منذ 4 أعوام، بجانب الالتزام بواجبات السلام. 
وسبق للوكوك، وأن قال في بيان سابق، إنّ الحوثيين يرفضون السماح لوكالات الأمم المتحدة بعبور خطوط المواجهة والوصول إلى مخازن البحر الأحمر الموجودة في مناطق خاضعة لسيطرة الحكومة، لأسباب أمنية. 
 
وتقول الأمم المتحدة إن مخازن البحر الأحمر فيها قمح كاف لإطعام 7,3 مليون شخص لمدة شهر، بحسب الأمم المتحدة. ولم يتمكّن برنامج الأغذية العالمي من الوصول إليها.
إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*