قيادي حوثي ينسف رواية جماعته حول مقتل صالح ويكشف من فجره بالنهدين
الأحد 10 فبراير 2019 الساعة 04:58

مراقبون برس- صنعاء -خاص:
نسف قيادي بارز بجماعة الحوثيين، رواية جماعته حول مكان وطريقة قتلها للرئيس اليمني السابق #علي_عبدالله_صالح بمنزله بصنعاء في الثاني من ديمسبر2017،والتي زعمت من خلالها الجماعة أنه قتل مع أمين عام حزبه عارف الزوكا وهما يحاولان الهرب خارج صنعاء وبعد تعرض السيارة التي كانا يستقلانها لرصاص مسلحيها في احدى النقاط القريبة من مسقط رأس راس صالح بمديرية سنحان.
وقال محمد البخيتي،عضو المجلس السياسي لحركة أنصار الله الحوثيين في منشور على صفحته بالفيسبوك،ردا على تغريدة للقيادي الإصلاحي والنائب البرلماني محمد الحزمي حول قتل الحوثيين لصالح وانقلابهم على ثورة 11 فبراير، أن:الزعيم قتل بشرف وهو يقاتل في معركة وجها لوجه بينما حاول الاصلاح اغتياله والمصلبين معه بتفجير جامع النهدين في عملية جبانة قال ان الاصلاح سبق من خلالها تنظيم داعش في التعامل مع الخصوم".
إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*