بن بريك يجدد تأكيده من بريطانيا بتمسك الانتقالي باستقلال الجنوب وتحريرشمال اليمن
الأحد 21 اكتوبر 2018 الساعة 23:55

مراقبون برس- لندن -خاص:
أكد الشيخ هاني بن بريك نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، تمسك المجلس بتحقيق الهدف المنشود لشعب الجنوب والمتمثل بالتحرير والاستقلال وفك الارتباط وبناء الدولة المدنية المستقبلية الحديثة،وشدد على ضرورة دعم من صفهم بالأشقاء شمال اليمن لتحريرهم من مليشيات الحوثيين.
وقال بن بريك - في اجتماع عقده السبت بمدينة شفيلد البريطانية بمعية عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي لطفي شطارة- أن من أبرز "المعوقات الخطط التي تديرها وتحاول تنفذيها القوى المعادية لشعب الجنوب وأخطرها تنظيم حزب الإصلاح الإخواني في اليمن ومحاولاتهم الدفع بالجنوبيين إلى الاقتتال الجنوبي الجنوبي والذي بطبيعة الحال يبذل المجلس الانتقالي الجنوبي جهود جباره لتفويت الفرصة على هؤلاء الأعداء والخصوم ومخططاتهم الخبيثة من خلال تأكيد المجلس الانتقالي الجنوبي على مبدئ التصالح والتسامح مع كل الجنوبيين بجميع توجاهاتهم.
وأكد نائب رئيس المجلس ،ان بيان الثالث من اكتوبر قد شكل خارطة طريق لتوجهات عمل المجلس في المستقبل مشيرا إلى إن هذا البيان لم يدع إلى حمل السلاح ولا إلى المواجهة مع أي تشكيل او كيان او مواطن جنوبي، مؤكدا ان حالة الهستيريا التي أصابت مراكز القوى المعادية للمشروع الجنوبي بعد صدور البيان قد اكدت أن المجلس ماض في الطريق الصحيح .
وجدد الشيخ هاني بن بريك تأكيده بـ"ضرورة الحفاظ على التحالف بين الجنوبيين ودول التحالف العربي وفي مقدمتهم المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة وان العلاقة الإستراتيجية معهم علاقة مصير مشترك وان دولة الجنوب القادمة ستكون إلى جانبهم وتراعي المصالح المشتركة بينها وبين أشقاءها العرب وأن الحضن العربي الخليجي هو الوضع الطبيعي الذي من خلاله سيكون الجنوب في أمن واستقرار". مشددا بالمناسبة على ضرورة دعم أشقاءنا في شمال اليمن لتحريره والوقوف مع التحالف العربي حتى النهاية ليتحقق الأمن والاستقرار في المنطقة ويتم بناء الدولتين الشقيقتين التي تجمعهما المصالح والعلاقات الأخوية والإنسانية والاقتصادية المشتركة.

إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*