وكالة:الأمم المتحدة تعلن قلقها الشديد من خطر تدمير له آثار بشرية فادحة بالحديدة
الجمعة 14 سبتمبر 2018 الساعة 00:39

مراقبون برس - وكالات
أعربت الأمم المتحدة عن "قلقها الشديد" حيال مطاحن وصوامع محافظة الحديدة اليمنية، محذرة من أن تدميرها ستكون له آثار بشرية فادحة.
ونقلت وكالة "رويترز" عن منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن ليزا غراندي قولها في بيان: "تدهور الوضع بشدة في الأيام القليلة الماضية.. تشعر الأسر بالرعب من القصف والضربات الجوية".
وتابعت غراندي: "مطاحن وصوامع الحديدة تطعم الملايين.. نشعر بقلق بالغ حيال مطاحن البحر الأحمر التي تحوي حاليا 45 ألف طن متري من الغذاء وهو ما يكفي لإطعام 3.5 مليون نسمة لمدة شهر.. إذا دمرت المطاحن أو تعطل عملها ستكون التكلفة البشرية فادحة".
وبدأت القوات الحكومية اليمنية في يونيو الماضي، حملة عسكرية مدعومة من طيران التحالف العربي، بهدف السيطرة على ميناء الحديدة الخاضع لسيطرة جماعة "أنصار الله" الحوثية، والذي يعتبره التحالف بقيادة السعودية ممرا لتهريب الأسلحة.
إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*