نجل وزير الدفاع اليمني الأسير يكشف فحوى اتصال تلقاه من الرئيس هادي
الاربعاء 7 مارس 2018 الساعة 02:45
اللواء محمود الصبيحي وير الدفاع اليمني الاسير يتوسط رفاقه الاسرى لدى الحوثيين اللواء ناصر منصور هادي واللواء فيصل رجب

اللواء محمود الصبيحي وير الدفاع اليمني الاسير يتوسط رفاقه الاسرى لدى الحوثيين اللواء ناصر منصور هادي واللواء فيصل رجب

مراقبون برس- لحج- خاص:

أعلن نجل وزير الدفاع اليمني الأسير لدى الحوثيين عن تلقيه اتصال شخصي من الرئيس عبدربه منصور هادي طمنه من خلاله بأن والده اللواء محمود الصبيحي بخير ووعده بقرع كل الابواب لتحريره،وذلك تزامنا مع تقدمه بالشكر لكل الرجال الذين شرفوه وأخوانه في الحضور من كل ربوع الوطن سواء قادة واكاديميين ومثقفين ورجال اعلام وساسة أوغيرهم ممن جاءوا متجشمين عناء ووعورة السفر ليشاركوهم اللقاء القبلي التضامني مع والده بمنزلهم في المضاربة بلحج.
وقال عبدالله محمود الصبيحي - في منشور على صفحته الشخصية بالفيسبوك -أن الرئيس هادي أكد له خلال الاتصال به،أمس الثلاثاء،أن والده ورفاقه هم البند الاول عنده في اي حوار مع المليشيات وبدونهم ليس هناك اي حوار".وأشار نجل اللواء الصبيحي الأسير للعام الثالث على التوالي لدى الحوثيين،إلى أن الرئيس هادي وعده أيضا بقرع كل الابوب من اجل اطلاق سراح والده وأكد له أنه سيتمسك بأي باب يحقق الافراج عن ورفاقه".
وأضاف:":كم اثلج صدري اتصال الوالد فخامة الرئيس هادي بي شخصيا وتطميني.. بان والدي بخير".

وأضاف نجل وزير الدفاع قائلا:"لااستطيع وصف الشعور الذي غمرني وانا استقبل كل الرجال الذي شرفونا بالحضور وذلك هو مبادلة الحب بالحب والوفاء بالوفاء دون اي مصالح خاصة وذلك هي التركة والارث الذي خلفه القائد البسيط والمتواضع محمود الصبيحي".
واختتم الصبيحي الابن منشوره بالشكر "للوالد فخامة الرئيس" وشكره من الاعماق لكل من لبى وشارك في اللقاء التضامني مع والده الهادفة الى تدارس الوضع الصحي المتدهور لوالده الأسير لدى الحوثيين وفي ظل استمرار أسره وتجاهل وضعه وتغاضي الحكومة الشرعية والمجتمع الدولي عنه ورفاقه الأسرى.

إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*