طارق صالح يشيد"بالخطاب المتقدم"للزبيدي ويعلن تفهمه للمخاوف الجنوبية
الثلاثاء 13 فبراير 2018 الساعة 02:48
صوةر مركبة للواء عيدروس الزبيدي وطارق صالح نجل شقيق الرئيس اليمني السابق

صوةر مركبة للواء عيدروس الزبيدي وطارق صالح نجل شقيق الرئيس اليمني السابق

مراقبون برس-وكالات:

أخرجت وكالة أنباء يمنية تابعة لحزب المؤتمر الشعبي العام ومقربة من عائلة رئيسه الراحل علي عبدالله صالح نجل شقيقه العميد طارق صالح،عن صمته تجاه تطورات الأحداث الجارية بعد مقتل عمه صالح.ونقلت عن مصدر وصفته بالمقرب منه تعليقه على إعلان رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، عن دعمه لإعداد قوات شمالية لاستعادة العاصمة صنعاء والمحافظات الشمالية من قبضة مسلحي جماعة"الحوثيين"
ونقل موقع قناة روسيا اليوم عن وكالة "خبر" التي وصفها بالمقربة من حزب المؤتمر الشعبي العام، تأكيد مصدر مقرب من العميد الركن طارق محمد عبد الله صالح، باشادته بما وصفه بـ"الخطاب السياسي المتقدم" للواء عيدروس الزبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، لدعم "جهود التحالف العربي وكل من يتحالفون معه من أجل تحرير العاصمة صنعاء وكل المحافظات الشمالية من الحوثيين".
وأعلن المصدر عن تفهمه "للمخاوف الأمنية والسياسية لكل الأطراف، التي استعادت مناطقها من سيطرة الحوثي، بعد صراعات مريرة سواء المسلحة أو صراعات التحريض الإعلامي، التي عاشتها كل المناطق وخاصة المحافظات الجنوبية خصوصا في الماضي البعيد والقريب".
وعبر المصدر، عن أمله في أن تتوصل كافة الأطراف والقيادات في الجبهات بمختلف مسمياتها وانتماءاتها المناطقية والسياسية إلى تفاهمات أمنية تخدم هدفا مشتركاً متمثلا في مواجهة جماعة الحوثيين.متمنياً، أن تحذو كل الأطراف اليمنية حذو المجلس الانتقالي الجنوبي، سواء بدعم المقاومة الوطنية لمواجهة الحوثيين، أو في التعبير عن المخاوف والمطالب السياسية المحلية والإقليمية التي سببتها أخطاء الجميع.
داعيا السياسيين في الحكومة وكافة الأطراف والأحزاب إلى "الاستماع لبعضهم والتوصل لحلول ومعالجات تقدر تضحيات المقاتلين في كل الجبهات، وأولها جبهة الجنوب، الذي يقاتل أبناؤه في كل المناطق اليمنية".
وطالب المصدر، الإعلاميين بـ"التوقف عن خدمة جماعة الحوثيين بالكف عن إثارة الصراعات والمخاوف وتوزيع الاتهامات المجافية للحقائق، والتي تحمل هذا الطرف أو ذاك أخطاء ربما أنهم لم يكونوا طرفا فيها"، وأضاف:فلنترك الماضي للتاريخ يحاسبنا جميعا بإنصاف وموضوعية، أما الآن فإن كل ما يخدم الحوثي لا يكرس إلا خدمة الحوثي ويمنح هذه العصابة عوامل قوتها.
وأثار وصول العميد طارق صالح، إلى عدن عقب تمكنه من الخروج من صنعاء، خلافات وتوترا بين الأطراف الموالية للرئيس هادي خاصة وأن الإمارات أعلنت عن دعمه بقوات للمشاركة في معركة استعادة الشرعية، وذلك عقب مغادرته العاصمة صنعاء، التي شهدت مواجهات دامية بين قوات موالية لعلي عبدالله صالح بقيادته ومسلحي "أنصار الله" انتهت بمقتل عمه ومعه الأمين العام لتنظيم المؤتمر عارف الزوكا.

إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*