العربية:مقتل 50 متمردا بينهم 17 قياديا حوثيا كانوا مجتمعين شمال اليمن
الثلاثاء 7 نوفمبر 2017 الساعة 23:13
صورة ارشيفية لاثار قصف جوي سابق لمقاتلات التحالف العربي على شمال اليمن

صورة ارشيفية لاثار قصف جوي سابق لمقاتلات التحالف العربي على شمال اليمن

مراقبون برس- رصد خاص:


أفادت قناة العربية بمقتل 50 من وصفتهم بالمتمردين  بينهم قيادات حوثية بارزة في 12 غارة جوية للتحالف العربية شمال اليمن، تزامنا مع قصف مبنى في منطقة هران قتل فيه نحو 17 قياديا حوثيا كانوا مجتمعين، ويعتقد أن من بينهم صالح الصماد رئيس ما يسمى المجلس السياسي للانقلابيين.
وأكدت القناة التلفزيونية السعودية ان طائرات التحالف العربي،استهدفت  اليون الثلاثاء، بـ 12 غارة جوية، معسكرا تدريبيا لميليشيات الحوثي في قرية حضن التابعة لمديرية ألفح اليمن بمحافظة حجة، وقتلت 50 متمرداً حوثياً، فيما شن التحالف غارات مكثفة على قاعدة الديلمي وثكنات للميليشيات شمال صنعاء.
وأكد موقع "سبتمبر نت" التابع للجيش الوطني نقلا عن مصادر محلية، أن الطائرات استهدفت اجتماعا لقيادات كبيرة من الميليشيات يعتقد أن رئيس ما يسمى "المجلس السياسي" للانقلابيين صالح الصماد، كان متواجدا في الاجتماع.
وأكدت المصادر أن الصماد كان غادر محافظة الحديدة، الاثنين، إلى محافظة حجة يرافقه وزير الدفاع في حكومة الانقلابيين اللواء محمد العاطفي، وذلك بعد يوم واحد من إعلان التحالف العربي مكافآت مالية لمن يدلي بمعلومات عن قائمة من أربعين قياديا حوثيا مطلوبين بتهمة الإرهاب.
وحسب العربية فان الصماد يأتي في المرتبة الثانية بعد زعيم التمرد عبد الملك الحوثي في القائمة.
وأكد موقع الجيش الوطني أن مصير الصماد لا يزال مجهولا، وأنه وصل إلى المنطقة قبل ساعات من وقوع الغارات لحضور اجتماع بقيادات عسكرية ميدانية وحفل تخرج دفعة من المجندين الجدد للميليشيات الحوثية.
وفي نفس السياق، قتل القيادي الحوثي عبدالولي أحمد الحدا مع عشرات الحوثيين في غارة جوية في محافظة صعدة.
وذكرت القناة الاخبارية السعودية ان القيادي الحوثي عدنان محمد زباره لقي مع عدد من أفراد مجموعته الحوثية في جبهة نهم شرق العاصمة صنعاء على أيدي قوات الجيش الوطني اليمني.

إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*