خبير مصرفي يتوقع فشل البنك المركزي اليمني بتعويم الواقع المصرفي القائم
السبت 19 أغسطس 2017 الساعة 18:56
الخبير المصرفي شكيب عليوه في حوار سابق مع برنامج الشاهد على تلفزيون عدن الحكومي

الخبير المصرفي شكيب عليوه في حوار سابق مع برنامج الشاهد على تلفزيون عدن الحكومي

مراقبون برس- عدن- خاص:

أكد الخبير المصرفي شكيب عليوه أن قرار البنك المركزي اليمني بتعويم سعر صرف الدولار وإلغاء التعامل بتسعيرة الصرف المعتمدة سابقا،لايحمل أي جديد مصرفي مفترض لخدمة الاقتصاد او انقاذ العملة الوطنية، واعتبره قرارا متأخرا لتعويم الواقع المصرفي المعوم على أرض الواقع وشرعنة رسمية لتجاوز الحوثيين في قرار رفعهم لسعر صرف الدولار الواحد من 215 إلى 250ريال. واعتبر عليوه ان قرار التعويم جاء كمخالفة لقرار الرئيس هادي وحكومة الشرعية القاضية بإلغاء كل القرارات الصادرة عن المليشيات الانقلابية واعتبارها في حكم الباطلة قانونيا باعتبارها وراء قرار رفع سعر صرف الدولار وتعويمه على الواقع المصرفي.
وتوقع عليوه،في تصريح صحفي لمراقبون برس،استمرار فشل البنك المركزي بقيادته الحالية في القيام بمسؤولياته الأهم والحفاظ على سعر صرف العملة المحلية ووقف جشع التجار والصيارفة في تحديد أسعار الصرف ومختلف المواد المستهلكة نتيجة الارتفاع الارتدادي الطبيعي لضرائب الجمارك نتيجة قرار تعويم سعر الصرف وعجز البنك المركزي عن فرض أي تسعيرة محددة لسعر الصرف بعد صدور ذلك القرار الذي قال أنه لم يكن إلا تحصيل حاصل لتعويم قائم على أرض الواقع منذ قرار الحوثيين بالرفع غير القانوني لسعر صرف الدولار الذي كان على الحكومة الشرعية أن ترفضه وتعود للتمسك بسعر الصرف السابق بدلا من اللجوء لشرعنته بقرار التعويم المتأخر جدا عن الأمر الواقع في السوق المصرفية منذ أكثر من عامين.

إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*