ماوراء المغادرة المفاجئة لرئيس الحكومة ومحافظ عدن إلى العاصمة السعودية
السبت 12 أغسطس 2017 الساعة 23:11
بن دغر والمحافظ المفلحي في زيارة سابقة لجدارية مبنى محافظة عدن..ارشيف

بن دغر والمحافظ المفلحي في زيارة سابقة لجدارية مبنى محافظة عدن..ارشيف

مراقبون برس- عدن- خاص:

غادر رئيس الحكومة اليمنية أحمد بن دغر ومحافظ عدن عبدالعزيز المفلحي مدينة عدن اليوم السبت بشكل مفاجئ وسط ازمة مشتقات نفطية متفاقمة تعصف بحركة السير بالعاصمة المؤقتة وماحولها منذ أكثر من أسبوع وتهدد بتوقف محطات الكهرباء بسبب نفاذ الوقود،وفي حين قالت مصادر اعلامية جنوبية ان ضغوط مكثفة تعرض لها الرئيس عبدربه منصور هادي خلال الأيام القليلة الماضية من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة بهدف إقالة المحافظ  المفلحي واستبداله باخر كانت سببا لاستدعاء المفلحي إلى العاصمة السعودية الرياض برفقة رئيس الوزراء احمد عبيد بن دغر.
ونقل موقع صحيفة "عدن الغد" عن مصدر حكومي تأكيده "ان الإماراتيين طالبوا بقوة بإقالة المفلحي واستبداله بشخصية أخرى وقدموا 3 شخصيات لخلافته وهم محافظ شبوة السابق احمد حامد لملس أو وكيل محافظ عدن عدنان الكاف أو وزير الصناعة السابق "خالد راجح".
وأوضح المصدر ان الرئيس هادي رفض هذه الضغوط وأكد ان قرار تعيين المفلحي كان في الطريق السليم وان الرجل حقق نجاحات لا تستوجب إقالته ولا يوجد مبرر لذلك.
وأشار المصدر إلى ان الرئيس هادي استدعى رئيس الوزراء احمد عبيد بن دغر والمحافظ عبدالعزيز المفلحي للتشاور مع الجانب السعودي بهذا الخصوص .
 

إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*