رويترز:القاعدة يعلن مسؤوليته عن هجوم دوعن ويوضح عدد الضحايا
الثلاثاء 13 يونيو 2017 الساعة 02:34
صورة ارشيفية لاثار انفجار سابق بعقبة بضه بدوعن

صورة ارشيفية لاثار انفجار سابق بعقبة بضه بدوعن

مراقبون برس-رويترز

أعلن تنظيم القاعدة مسؤوليته عن هجوم بسيارتين ملغومتين وبالأسلحة النارية على معسكر للجيش في جنوب شرق اليمن في وقت مبكر من صباح الاثنين مما أسفر عن مقتل عشرة متشددين على الأقل واثنين من أفراد الجيش.

ووقع الهجوم قرب بلدة بضه في محافظة حضرموت المنتجة للنفط وجاء بعد فترة هدوء تراجعت فيها الهجمات التي ينفذها تنظيم القاعدة في جزيرة العرب فرع التنظيم المتشدد باليمن.

وقال مسؤول عسكري إن المهاجمين فجروا سيارتين ملغومتين خارج المعسكر. وقال سكان إنهم سمعوا كذلك إطلاق نار عقب انفجارين كبيرين.

وقال المسؤول لرويترز في اتصال هاتفي "جنودنا أحبطوا الهجوم وتمكنوا من تأمين المعسكر وما زلنا نلاحق الفارين في المزارع القريبة".

وقال التنظيم في بيان إنه قتل عددا من جنود قوات "النخبة" ودمر عددا من العربات بينما لقي أحد مقاتليه حتفه.

واستغل تنظيم القاعدة اضطرابات شهدها اليمن على مدى سنوات لتشكيل أحد أنشط فروعه في هذه الدولة الفقيرة الواقعة في شبه الجزيرة العربية.

لكن الجيش اليمني وتحالفا تقوده السعودية يدعم الرئيس عبد ربه منصور هادي في الحرب الأهلية الدائرة في البلاد تمكن من إخراج أفراد التنظيم من بعض المناطق في السنوات القليلة الماضية

إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*