ماتيس يدعو لوضع حد للصواريخ الايرانية باليمن وهادي يبحث التدخل الايراني
الاربعاء 19 ابريل 2017 الساعة 09:28

مراقبون برس-وكالات:

شدد وزير الدفاع الامريكي على ضرورة وضع حد للصواريخ الايرانية في اليمن،في حين بحث الرئيس اليمني عبدربه هادي بالرياض أمس مع السفير الأمريكي لدى اليمن ماثيو تولر، ونائب مساعد وزير الخارجية لشؤون شرق آسيا والأدنى تيموثي ليندر كنج والوفد المرافق لهما، التدخل الإيراني بالمنطقة عبر أدواتها وأذرعها الانقلابية والتعاون والتنسيق بين البلدين، خاصة ما يتصل بقضايا الإرهاب ومكافحته.
وأكد المسؤولان الأمريكيان حرص إدارتهما على وقف التهديدات التي تزعزع أمن واستقرار المنطقة، خاصة تدخلات إيران غير المبررة، وجددا اهتمامها باليمن والعمل مع هادي لتعزيز العلاقة وتطويرها لوضع حد للقوى المتربصة بأمن اليمن واستقراره من القوى الإرهابية المتطرفة والتدخل الإيراني وأدواته بالمنطقة.
وحسب وكالة الانباء اليمنية سبأ فقد نقل السفير الأمريكي للرئيس هادي تقدير «الإدارة الأمريكية للبيان الذي أصدره اليمن لدعم جهود الرئيس الأمريكي وخطواته بسوريا».
ويأتي اللقاء وسط حراك أمريكي بالمنطقة لمكافحة الإرهاب، حيث بدأ وزير الدفاع الأمريكي جون ماتيس أمس جولة شرق أوسطية استهلها بالسعودية، وتشمل مصر وقطر وإسرائيل وجيبوتي،واكد خلال مؤتمر صحفي بالرياض امس على دعم بلاده للسعوجية في وضع حد للصوارريخ الايرانية التي يطلقها الحوثيين على المملكة، في حين اعلن دعم بلاده للحل السياسي لانهاء الصراع باليمن.

إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*