السعوديات يقتحمن مجالات عمل جديدة ولأول مرة في تاريخ المملكة
الاربعاء 22 مارس 2017 الساعة 22:23

مراقبون برس- متابعات:

وافق مجلس الشورى السعودي على توظيف النساء في قطاعات وزارة الحرس الوطني في الأعمال المساندة، وتمليك العسكريين سكناً بعد التقاعد.
وحسب صحيفة "الحياة" السعودية، جاء ذلك بعد توصيات لجنة الشؤون الأمنية خلال مناقشة التقرير السنوي لوزارة الحرس الوطني للعام المالي 1435-1436، والتي هدفت إلى دعم الوزارة في مختلف قطاعاتها وتسهيل مهمات رجالها الأكفاء في الدفاع عن الوطن وحفظ أمنه.
عضو اللجنة الأمنية في المجلس اللواء عبد الهادي العمري، قال للصحيفة، إن الموافقة جاءت على توصية ضرورة تعزيز وجود المرأة وتفعيل دورها في قطاعات الحرس الوطني بعد إعلان افتتاح قسم جديد في جامعة الأمير نايف للعلوم الأمنية للنساء لتدريس أمن المعلومات لمرحلة البكالوريوس والماجستير، مشيراً إلى أن المرأة تستطيع أن تعمل في وزارة الحرس في مجالات عدة، سواء صحية أم في تحليل المعلومات كالدول المتقدمة.
وأضاف العمري: "أن المجلس وافق على توصية إضافية تطالب بتمليك العسكري للسكن عبر برنامج يقتطع من راتبه أثناء خدمته العسكرية، وعند تقاعده يسلم سكن، خصوصاً ضباط الصف والجنود".
من جانبه، ذكر عضو المجلس سامي زيدان أن مجالات المرأة في الحرس الوطني عدة، منها المجال الطبي، والدعم، والإمدادات، والأعمال المكتبية، والتسجيلات بالترقيات وغيرها، وأن تكون مساندة، ويفرغ الرجل للعمل في الخطوط الأمامية.   

إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*
دروس السبع العجاف

د. محمد جميح

سموها ماشئتم!

ماجد الداعري

هلموا إلى 21 مايو

د.عيدروس النقيب

حقيقة الدنبوع

ماجد الداعري