• ماجد الداعري
هادي في ورطة !
السبت 6 مايو 2017 الساعة 23:44
ماجد الداعري

وضعت مليونية عدن التاريخية،هادي وزبانيته وصبيانه في ورطة كبرى،ووضعت العالم ودول التحالف العربي- التي ستسارع بعدها والأيام بيننا، لسحب البساط عنه بشكل نهائي هذه المرة بعد فشله عسكريا في أحداث أي تقدم عسكري بالشمال وانكشاف حجمه الحقيقي في الجنوب،مقارنة بالقائد الزعيم الزبيدي- أمام واقع جنوبي آخر لا قبول فيه لهادي ومن معه من رواد الفنادق.
وباعتباره قد أصبح حملا لايطاق جنوبا وكتلة من الفشل لايمكن للتحالف العربي تحملها بعد اليوم ولا يؤمل تحقيق اي انتصار عسكري او تسوية سياسية في ظل وجوده وتجار الحرب الاخونجيين من حوله ممن أحسن بيان #مليونية_اعلان_عدن_التاريخي بالتأكيد على أن شرعيته مخطوفة اليوم من قبل تلك الجماعة.
ولو أن البيان من وجهة نظري أكثر تحفظا وتعقلا مما كان ينبغي ان يرتقي إلى مستوى التطلعات الشعبية الجنوبية وأن لا يترك أي استفسارات قاتلة حول هوية أعضاء المجلس السياسي المزمع تشكيله وحدود صلاحياتهم التأسيسية ومعايير اختيارهم وتسمية الاهداف والسقف الزمني المطلوب لإنجازها
ولا يدع أي تناقضات غريبة متخبطة كتلك التي بدأها بقوله إن قضية شعب الجنوب العربي معترف بها محليا واقليميا ودوليا ثم يعود في أحد بنود قراراته بمطالبة المجتمع الدولي لمساعدة الشعب الجنوبي والاعتراف بحقه في تحقيق تطلعاته القانونية المشروعة.

إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*
دروس السبع العجاف

د. محمد جميح

سموها ماشئتم!

ماجد الداعري

هلموا إلى 21 مايو

د.عيدروس النقيب

حقيقة الدنبوع

ماجد الداعري